التخطي إلى المحتوى

الأزهر الشريف يدين التفجير الإرهابي بالحي الدبلوماسي في كابول

 

يدين الأزهر الشريف بشدة التفجير الإرهابي الذي وقع، اليوم الأربعاء، بالحي الدبلوماسي في العاصمة الأفغانية كابول، وأسفر عن مقتل 80 شخصًا، وإصابة 350 آخرين، إضافة إلى وقوع  أضرار كبيرة بزجاج ومبنى السفارة المصرية بكابول وسكن السفير، وإصابة أحد حراس أمن السفارة نتيجة تطاير شظايا الزجاج .
ويؤكد الأزهر الشريف رفضه القاطع لكافة الأعمال الإرهابية التي تودي بحياة الأبرياء وتروع الآمنين، مطالبًا المجتمع الدولي بتكثيف جهوده لمواجهة تلك الظاهرة التي أصبحت تهدد العالم كله دون التفرقة بين دين أو لون أو جنس، حتى أصبحت تعتدي على أماكن مَن يقومون على أمر المغتربين ورعايتهم.
والأزهر الشريف،إذ يدين هذا التفجير الإرهابي، فإنه يتقدم بخالص التعازي لأفغانستان حكومةً وشعبًا و لأسر الضحايا، سائلًا المولى عز وجل أن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، متمنيًا الشفاء العاجل للمصابين، مؤكدًا أنه يتابع بقلق أحوال السفارة المصرية بالعاصمة الأفغانية ومبنى السفير للاطمئنان على أعضاء السفارة وسلامتهم .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.