التخطي إلى المحتوى
هل يجوز صيام التسع من ذي الحجة بنيتين؟ الإجابة بالتفصيل
هل يجوز صيام التسع من ذي الحجة بنيتين

هل يجوز صيام التسع من ذي الحجة بنيتين واحدة من أكثر الأسئلة التي ظهرت خلال الآونة الأخيرة حيث يسعى الكثير من الأشخاص إلى التعرف على الإجابة خاصةً مع إقتراب عيد الأضحى المبارك.

هل يجوز صيام التسع من ذي الحجة بنيتين

وشهدت الايام القليلة الماضية خروج دار الإفتاء المصرية من أجل الإجابة عن سؤال هل يجوز صيام التسع من ذي الحجة بأكثر من نية والذي ورد على لسان الكثير من المسلمين في الدول العربية والوطن العربي.

وتضمنت إجابة دار الأفتاء عن السؤال والذي جاء عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك، إنه يجوز للشخص المسلم البالغ العاقل أن ينوي صيام النافلة بالإضافة إلى نية صيام الفرض.

وواصلت:” يحصل الشخص المسلم في حالة نية صوم النافلة مع الفرض على الأجرين، في الوقت الذي يحرص فيه الكثير من المسلمين، على صيام يوم عرفة وذلك لما فيه من أجر وثواب كبير عند الله سبحانه وتعالى”.

وكان إستشهاد دار الافتاء المصرية قول الحافظ السيوطي في الاشباة والنظائر عند الحديث عن التشريك في النيه أنه من صام يوم عرفة مثلاً قضاءً أو نذرًأ أو كفارةً ونوى معه الصوم عن عرفة، فأفتى البارزي بالصحة.

صيام العشر الأوائل من ذي الحجة

ينتهي المسلمون يوم الأثنين القادم الموافق التاسع عشر من شهر يوليو للعام الجاري 2021، من صيام العشر الأوائل من ذي الحجة، ويأتي بعد ذلك عيد الأضحى المبارك، حيث يترقب المسلمون في جميع بقاع الأرض بشغف كبير حلول تلك الأيام المباركة التي تعد الأفضل في العام.

حيث تبدأ مناسك الصيام التي ترافق تلك العشر الأوائل من ذلك الشهر الهجري لما فيه من أجر عظيم وفضل كبير حث عليه الكثير من الشيوخ والعلماء.