التخطي إلى المحتوى
متلازمة اليد الغريبة وتامر حسني في فيلمه الجديد مش أنا
متلازمة اليد الغريبة

متلازمة اليد الغريبة، إن متلازمة اليد الغريبة هي عبارة عن مرض نادر جدا، وتم عرض هذا المرض في فيلم الفنان تامر حسني الجديد فيلم مش أنا، حيث أن هذا الفيلم قد حقق نجاحا باهرا منذ أن تم إطلاقه في السينما، حيث أنه تم بدأ عرض فيلم مش أنا منذ أيام قليلة إلا أنه قد حصل علي إيرادات عالية جدا، بسبب أنه نال علي إعجاب الجميع في العديد من الدول العربية التي تم عرضه فيها، حيث أنه لم يعرض في جمهورية مصر العربية، بل أنه تم عرضه في العديد من السينمات في كافة الدول العربية، والسبب الذي جعل هذا الفيلم يجذب العديد من الأشخاص لمشاهدته، هو أنه يناقش مرض نادر وهو متلازمة اليد الغريبة ولكن بشكل كوميدي.

متلازمة اليد الغريبة في فيلم تامر حسني

فيلم مش أنا الذي يعرض ويناقش مرض متلازمة اليد الغريبة النادر هو من تأليف الفنان تامر حسني، كما أن كاتب السيناريو والحوار هو الفنان تامر حسني، وبطولة الفنان تامر حسني وشارك معه الفنان ماجد الكدواني والفنانه سوسن بدر والفنانه حلا شيحة، وقصة الفيلم تدور حول شاب يعاني من متلازمة اليد الغريبة، ولكنه في نفس الوقت يستطيع مواجهة الحياة، ويواجه العديد من المواقف الكوميدية، وهذا برغم أنه فيلم في إطار كوميدي، إلا أنه يوصل رسالة إلي الجميع بأن أي مرض من السهل مواجهته.

مرض متلازمة اليد الغريبة

إن هذا المرض أول من أصيب به رجل في القرن التاسع عشر الميلادي، ولكن لم يتوصل أحد في هذا الوقت إلي سبب هذا المرض، وعندها تم تسمية متلازمة اليد الغريبة، ومع التطورات الحديثة في العلم، تم التوصل إلي أن هذا المرض هو مرض عصبي متعلق بالأعصاب، حيث أنه وبشكل علمي حركة اليد أو أي جزء في جسم الإنسان تتعلق بوجود إشارات عصيبة معطاه من المخ، وعندما تتحرك اليد بشكل غريب بدون إرادة صاحبها، فإن هذا يعني وجود مشكلة عصبية في ربط حركة اليد بالمخ، وهذا شئ نادر الحدوث، وبرغم التطوارت الحديثة في العلم والطب إلا أنه حتي وقتنا هذا لم يتم اكتشاف أي علاج لهذا المرض، وكل ما يمكن فعله للمريض هو إعطاءه أدوية عصبية ومتابعة العلاج السلوكي للمريض.