التخطي إلى المحتوى
أين تذهب القطط في اول ايام عيد الاضحى المبارك

تنتشر الكثير من الخرافات والاقاويل مجهولة المصدر عن اختفاء القطط والكلاب من الشوارع في يوم عيد الاضحي المبارك الا ان معظم تلك الاقاويل والخرافات  مجهولة المصدر لا اصل لها من الصحة ولا تمت للواقع وليس لها اى مرجع دينى .

فقد نفي علماء الازهر الشريف وجود اى علاقة بين اختفاء القطط والكلاب  الشارع في ايام عيد الاضحي المبارك باى معلومات دينية واكدوا على ان تلك الخرافات والاقاويل الكاذبة ليس لها اى اساس من الصحة.

لا صحة لاختفاء القطط في ايام عيد الاضحى

وقد ثبت عكس ذلك فتجد في ايام عيد الاضحى انتشار واسع لقطط وكلاب الشارع وذلك لكثرة ذبح الأضاحي بالشوارع المختلفة ورغبة منها في الحصول على الطعام الوفير في تلك الايام.

وقد راى البعض أن اختفاء القطط والكلاب  في أول أيام عيد الأضحى المبارك لان القطط ترى الملائكة وتفر هاربة حيث أن في هذا اليوم تكثر ملائكة الرحمة بين المسلمين وتكثر أيضًا ملائكة الموت وقبض الأرواح، والتي تقوم بقبض أرواح الأضحية التي تذبح في صباح هذا اليوم الا انه لايوجد اى مرجع دينى من الكتاب والسنة يوكد او ينفي صحة هذا الراى.

اختفاء القطط في ايام عيد الاضحى المبارك

وقد تم ذكر العديد من الحيوانات  في القران والسنة والا حاديث النبوية ففي القران توجد سورة البقرة وهي من اهم واطول سور القرأن الكريم كما ذكرت القطط في الحديث النبوى الشريف

عن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما قال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((عُذِّبَتِ امرأةٌ في هرَّة حبسَتْها حتى ماتت جوعًا، فدخلَتْ فيها النار))، قال ((لا أنتِ أطعمتِها ولا سقيتِها حين حبستِها، ولا أنتِ أرسلتِها، فأكلَتْ من خشاش الأرض)).

• أخرجه البخاري (2365)، ومسلم (2242) عن مالك، والبخاري (3318) عن عبيدالله بن عمر وقد اكد الإسلام الكريم على ضرورة الرحمة بالحيوانات والاهتمام بها فهي تحس وتشعر  مثلنا.