التوأم الطفيلي اليمني "كل الأخبار عن العملية الجراحية" التخطي إلى المحتوى
التوأم الطفيلي اليمني .. السعودية تنجح فى فصل توأمين فى 8 ساعات
التوأم الطفيلي اليمني

كثر البحث في الفترة الأخيرة عن التوأم الطفيلي اليمني في ظل توارد وإنتشار الأخبار بصورة كبيرة وواسعة علي المدي العالمي عن هذا الخبر ونحن من خلال هذا الموضوع نحاول عرض كافة المعلومات الممكنة حول التوأم الطفيلي اليمني فتابع معنا قراءة الموضوع لتكون علي دراية تامة بكافة التفاصيل المتعلقة بهذا الموضوع.

أخر الأخبار عن التوأم الطفيلي اليمني

ظهرت حالة التوأم الطفيلي اليمني في مسشتفي بمستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال تحديداً والموجودة بالعاصمة السعودية ألا وهي الرياض حيث من المتوقع أن يتم إجراء العملية الجراحية اليوم الخميس الموافق 29/7/2021 ومما قد يغيب عن أذهان الكثيرين أن إسم التوأم الطفيلي اليمني عائشة أحمد سعيد محيمود ويعيش والديها في محافظة المهرة.

وكانت هناك توجيهات من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لإقامة عملية جراحية تقوم بفصل التوأم عن بعضهما البعض حيث في حوار صحفي أوضح المشرف علي مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية والذي يشغل أيضاً مركز رئيس الفريق الطبي والجراحي عبدالله الربيعة في تصريحات صحفية أن تلك العملية الجراحية سيتم إجرائها علي 8 مراحل حيث أنها عملية كبيرة ومعقدة حيث سيشارك فيها بالظبط خمسة وعشرون طبيب وأخصائي في هذا النوع من العمليات بالإضافة إلي لفنيين وكوادر التمريض.

وفي تصريحات صحفية أخري أضافت رئيس الفريق الطبي والجراحي عبد الله الربيعة أن التوأم الطفيلي اليمني هو طفل طبيعي مكتمل النمو ولكن يعيبه وجود أطراف سفلية إضافية ومزدوجة وتشكل تطفل علي التوأم الأخر عائشة.

كما أوضح رئيس الفريق الطبي والجراحي عبد الله الربيعة أن ظهر هناك عيوب خلقية بالإضافة إلي أنه توضح أنهم يشتركون في الجهاز البولي والتناسلي السفلي.

وأوضحت وكالة الأنباء السعودية المعروفة بإسم واس أن هذه العملية الجراحية التي سيتم فصل فيها التوأم تُعتبر العملية الجراحية التي تحمل الرقم 50 مما يدل أنهم يمتلكون خبرة ريادية في هذا النوع من العمليات علي مدي 3 عقود تمت فيها دراسة 117 حالة توأم من النوع السيامي وذلك من إثنين وعشرين دولة مختلفة من 3 قارات حول العالم.

وذكرت أيضاً وكالة الأنباء السعودية واس أن نفس الفريق الطبي أجري العملية الجراحية التي تحمل رقم 49 لتوأم كانوا ملتصقين في منطقة الصدر والبطن وكانت عملية صعبة ومعقدة لكن جائت النتيجة في النهاية نجاح باهر ومرضي للعملية الجراحية.