التخطي إلى المحتوى

موعد فتح الطيران بين مصر والكويت أصبح أمرا واقعا بعد قرار الحكومة الكويتية الموافقة على الرحلات التجارية مع ست دول كانت الحكومة تحظر الطيران المباشر إليها من الكويت، وتأتي مصر على رأس الدول الست حيث أصدرت الحكومة الكويتية قرارا يوم الأربعاء 18 أغسطس الجاري بالسماح بالطيران التجاري بين مصر والكويت، وكانت مصر والهند ونجلاديش وباكستان ونيبال وسيريلانكا هي الدول المحظور الطيران التجاري بينها وبين دولة الكويت بسبب تفشي وباء كورونا في هذه البلاد، ولكن بعد الخطوات الواسعة التي اتخذتها مصر في محاصرة فيروس كورونا صدر القرار الكويتي، وقد حددت الهيئة الوزارية في الكويت شروط دخول الكويت للقادمين من هذه الدول الست ويتمثل الشرط الأول والأساسي في حصول القادم إلى مطار الكويت على لقاح كورونا من اللقاحات المعتمدة في الكويت وهي لقاحات ( فايزر – استرازينيكا – موديرنا – جونسون ).

موعد فتح الطيران بين مصر والكويت

وكان من المفترض أن يدخل القرار حيز التنفيذ مع بداية الأسبوع الماضي، ولكنه الأمر الذي لم يحدث مما جعل الجميع يبحث عن سبب عدم تنفيذ القرار حتى الآن، واتضح أن الهيئة الوزارية الصحية بالكويت مازالت تعمل على الاستعداد لفتح المجال الجوي، وأن الإجراءات الصحية على وشك الانتهاء، ولكن كان هناك أمرا آخر متعلق بالإدارة العامة للطيران المدني بالكويت، حيث تقدمت بطلب إلى مجلس الوزراء في  الكويت بالموافقة على زيادة السعة التشغيلية في مطار الكويت الدولى حتى يمكنها تسيير الرحلات الجوية مع الدول الست التي تم رفع الحظر عنها مؤخرا.

الخطوط الجوية الكويتية توضح سبب التأخير

موعد فتح الطيران بين مصر والكويت : الخطوط الجوية الكويتية توضح سبب التأخير
موعد فتح الطيران بين مصر والكويت : الخطوط الجوية الكويتية توضح سبب التأخير

وأوضح مصدر في شركة الخطوط الجوية الكويتية سبب التأخير في بدأ تسيير رحلات تجارية مع مصر وباقي الدول الست، أنه تم التقدم بطلب إلى إدارة الطيران المدني بطلب لتشغيل رحلات جوية مباشرة إلى مصر، ولكن الإدارة طلبت الانتظار قليلا لحين الحصول على موافقة مجلس الوزراء، وأكمل المصدر أن الإدارة العامة للطيران المدني بالكويت سوف تنتظر حتى نهاية الأسبوع الجاري قبل البت في الطلب، مما يعني أن الرحلات التجارية المباشرة بين مصر والكويت لن يتم فتحها قبل نهاية الأسبوع الجاري إلا في حالة صدور قرار استثنائي بتشغيل الرحلات،

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.